القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية جنون الحب الفصل السادس والثلاثون 36

رواية جنون الحب الفصل السادس والثلاثون 36

رواية جنون الحب الفصل السادس والثلاثون 36 اصبحت متوفرة الان، وهي من تأليف يارا عبد العزيز. تم نشر رواية جنون الحب الفصل السادس والثلاثون 36 لأول مرة على موقعنا وموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وحققت استجابة كبيرة من قبل القراء على الموقع. و في هذا السياق، سنقدم لكم رواية جنون الحب الفصل السادس والثلاثون 36


                                     
رواية جنون الحب الفصل السادس والثلاثون 36رواية جنون الحب الفصل السادس والثلاثون 36

رواية جنون الحب الفصل السادس والثلاثون 36


دم بصدمة و دموع :- ايه 
ندى ببكاء:- خلاص عرفت يلا انا همشي انا بقى 
ادم :- استني تمشي ايه تعالي معايا
ندى:- مش عايزة اتعالج انا مستاهلش اعيش سابني امشي لو سمحت
ادم :- لا مينفعش ندى انتي دكتورة وعارفة انه ليه علاج مينفعش تسبي نفسك و تستسلمي انتي من حق تعيشى افتكري أن فارس عرض مستقبله للخطـ"ر عشانك فمينفعش تعندي انتي لو سمحتى يا ندى ارجوكي خلي عندك ثقة فى ربنا 
ندى :- ونعمة بالله تمام يلا 
ادم خد ندى وعملها كل الفحوصات اللازمه واتحجزت فى المستشفى
فارس بحب وهو بيطلع الدبلة من ايده
:- قولتي بتاعتي انت هتجابها اول اما تسامحني ملاحقتش وقتها تصدقي
حور بضحك :- نطلع من مصـ"يبة ندخل فى التانية مش ملاحقين
فارس :- اوعدك أن مش هسمح لحد يفرقنا تاني و دلوقتي هتلبسيها عشان الكل يعرف انك ملك فارس المالكي وبس
بدأ يلبسهلها تحت نظرات الفرحه الكبيره منها و عيونها اللي بدأت تتدمع من فرحتها
فارس :- بتعيطي ليه يحبيبى
حور :- من فرحتي انا معشتش فرحنا ولا كل الحاجات دي فمبسوطة اوي اوي بجد
فارس وهو يقـ"بل يديها:- بعشقك
حضنتها بقوة واتكلمت بحب :- وانا كمان يلا خلينا ننام 
فارس:- ماشي 
فرد جسمه على الكنبة وفاتحلها دراعه حطيت راسها على صدره و ذهبت فى نوم عميق 
فى الصباح صحيت حور وفارس وتم تحويل فارس للنيابه و طلعوه بكفالة و اتحددت معياد جلسه النطق بالحكم بعد اربع ايام 
امام باب النيابة
ليلى و سمية راحوا على فارس و حضنوه 
سمية :- حمد لله على سلامتك يبني
فارس :- الله يسلمك يماما
عزة بدموع وهي بتحضن حور : حمد لله على سلامتك يا روح ماما حد عملك حاجه يحبيبتى عمل فيكي ايه الحـ"يوان دا 
حور :- ماما والله انا كويسة جدا ومتقوليش عليه كدا هيثم دلوقتي بين ايدينا ربنا ميجوزلوش غير الرحمة
ادهم :- حمد لله على سلامتك يا دكتور
فارس:- الله يسلمك والله ما عارف اشكرك ازاي 
ادهم :- طالب منك طلب وبتمنى متخذلنيش
فارس:- اه طبعاً اتفضل 
ادهم وهو بيبص لي ليلي بحب :- ينفع نيجي انا و الحاجة و نطلب ايد المهندسة ليلي
ليلي بصيت بصدمة و خجل وحور راحت وقفت جانبها
فارس :- والله انا معنديش اي مانع اما بقى بالنسبة لي ليلي فأنت تيجي بيتها وتعرف رأيها دي عادتنا
ادهم :- اه طبعاً حضرتك حدد المعياد اللي يناسبك وانا هجيب ولدتي و اجاي
فارس :- تمام خلاونا نخرج من هنا بقى 
بعد مرور أربع أيام حكمت المحكمة ببراءة فارس 
كانوا حور وفارس خارجين من المحكمة بس وقفهم صوت عاصم 
عاصم : ازيك يا حور 
اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ♥️
حور : فى خير ونعمة الحمد لله
عاصم بدموع  :- سامحي ابني يبنتى سامحيه و سامحيني لاني انا السبب انا السبب الأكبر فى كل اللى حصل انا اللي دلعت ابني لحد اما بوظـ"ته انا عارف انكم مستغربين بس اللي حصل مع هيثم ابني فوقني من حاجات كتير كان أهم حاجه عندي هو ان اجبله الفلوس و احققله كل طلاباته اهتميت بكل دا و مهتمتش اني اربيه كويس سامحيه يبنتي كمل وهو بيبكي بشدة  هو دلوقتي عند اللي خلقه سامحيه و ادعيله 
حور بدموع :- مسامحه يعمو والله اهدى هو دلوقتي عند الاحن علينا من امهاتنا هندعيله كتير و ربنا هيسامحه بإذن الله يا ريت حضرتك اللي تسامحنا بس والله ما كان بأيدي انا معرفتش احبه انا محبتش غير جوزي وبس
فارس بصلها و ابتسم بحب كبير 
فارس:- بتهيألي أن اللي حصل مع هيثم كان درس كبير لحضرتك و البقاء لله
عاصم :- الدوام لله يبني وانت كمان سامحه لانه حاول يقـ"تلك 
فارس :- انا كويس و مراتي كويسة ودا يكفيني و صدقني انا و حور عمرنا ما كرهنا هيثم احنا كانا بنشفق عليه بس دا نصيبه و عمره  شد حيلك 
عاصم :- اعرفي ان ليكي اب لو احتاجتي اي حاجه 
حور بدموع :- ودا شئ يشرفينى اكيد 
فارس :- عن اذن حضرتك
عاصم:- اتفضلوا
فى المساء فى شقة سمية
ادهم :- احم انا عارف انك اتصدمتي بس انا بحبك من اول مرة شوفتك فيها من اول ما جيت هنا 
ليلي بخجل :- هو انا مرتحالك بس انا معرفكش
ادهم :- عادي نعمل الخطوبة شهر تتعرفي عليا براحتك 
بصتله بصدمة و معرفتش تتكلم 
ادهم ببأبتسامة:- بهزر فيه ايه حددي انتي معياد الخطوبة وانا موافق على اي حاجه بس مطوليهاش اوي يعني
بصتله وابتسمت
ادهم :- طب اقولك على سر 
بصتله بانتباه
ادهم :- انا اللى كنت ببعتلك المسدجات الصراحة مكنتش ببقى قادر كنت بلاقي نفسي بعمل كدا 
ليلى بصدمة : بجد انا فكرت حد غلطان فى الرقم جبت رقمي منين
ادهم :- عيـ"ب تسألي السؤال دا لظابط 
حور كانت واقفة بتسمعهم فارس وقف وراه 
فارس : بتعملي ايه يشيخة حور هو مش التصنت حرام برضوا ولا ايه
حور بخضة وهي بتحط ايديها على قلبها: خضتني على فكرة بسمعهم بيقولوا ايه
فارس :- اكيد بيتعرفوا 
حور :- هو احنا متعرفناش ليه زيهم قبل جوزانا
فارس : دا انتي الحمل مأثر خالص نتعرف ايه يا حور دا انا اللى مربيكي
حور برقة :- ايوا صح. 
فارس بغمزة:- بقولك ايه
حور :- ايه 
فارس :- تيجي نسيبنا منهم ونطلع شقتنا انتي وحشتيني اوي
حور بخجل من تحت النقاب:- بس يا فارس
فارس :- اه يااني هو مفيش موديني فى داهية غير كلمة فارس اللي بسمعها منك دي
عزة : اتلم يا فارس
فارس : يجدعان مراتي فيه ايه
ادهم :- دكتور فارس
فارس راح عندهم و حور و سمية وعزة ومامت ادهم قروا الفاتحه و حددوا معياد الخطوبة بعد ما ليلى تخلص امتحانات 
بعد مرور تلت شهور حور وليلي كانوا خلصوا امتحانات وليلى اتخطبت لادهم
ادم :- عاملة ايه دلوقتي
ندى :- تمام الحمد لله 
ادم :- عندي ليكي اخبار حلوة
ندى :- بجد ايه 
ادم :- التحاليل بتاعتك كويسة جدا وبإذن الله تشفي منه فى اقرب وقت
ندى بفرحة : بجد 
ادم :- اها
ندى :- حقيقى شكرا يا آدم انت مسبتنيش انت و فارس شكرا ليكوا بجد
ادم :- ندى انا بحبك 
ندى : ايه 
ادم :- بحبك وعايز اتجوزك
ندى :- حتى بعد كل اللى عملته
ادم :- خلينا ننسى كل اللى فات هاا موافقة
ندى:- موافقة
ادم بفرحة شديدة:- ابعت اجيب المأذون
ندى :- لا استنى شويه اما اخرج من المستشفى ممكن
ادم :- تمام
فى المساء
حور صحيت وهي قلقانة جدا من نتيجتها اللي هتطلع بكرة لاقيت نفسها نايمة فى حضن فارس كالعادة
حور : فارس 
فارس بنوم وهو لسه مغمض عينيه:- ايه يحبيبتى نامي
حور :- قوم يا فارس والله ما قادرة
فارس بخوف وهو بيتعدل وبيعقد : مالك فيه ايه 
حور ببكاء:- حاسة اني هولد من التوتر انا خايفه اوي مش عارفه انام
فارس خدها فى حضنه و طبطب عليها:- هششش اهدي فيه ايه مش احنا قولنا مش هنتوتر واي حاجة ربنا هيجبها هنرضى بيها صح 
حور. :- اه بس انا نفسي فى طب عايزة اكون دكتوره شبهك عشان اخاد بالي منك عشان الدكاترة هناك بيعكسوك
فارس ابتسم عليها و على طفولتها بحب كبير
:- هتجبيها باذن الله انتي تعبتي واكيد ربنا مش هيضيع تعبك تيجي نقوم نصلى قيام و ندعي
حور :- ماشي 
اتوضوا و صلوا قيام وفضلوا يدعوا كتير خلصوا خدها فى حضنه وناموا
فى ظهر اليوم التالى
حور وهي بتعقد على الكرسي وبتعيط :- مش عارف تجبها لحد دلوقتي ليه
فارس : اهدي يحبيبتى الموقع عليه ضغط و انا وراه أهو 
عزة :- خير باذن الله
سمية :- اهدوا يجماعة انتوا متوترين على الفاضي 
فارس :- فتح
حور بخوف شديد: متجبهاش انا انا هطلع فوق لو حلوة قولي لو مش حلوة هاتلي عصير وحطلي فيه سـ"م
شدها من ايدها بحنيه وقعدها على رجله بصيت بخجل وخوف شديد: فارس سابني 
استغفر الله العظيم الذي لا اله الا هو الحي القيوم و اتوب اليه ♥️
فارس : هششش هنشوفها مع بعض وهتشوفيها وانتي فى حضـ"ني واعرفي اني هفضل فخور بيكي ايا كانت نتيجتك اهدى 
مسكت فيه بخوف و خجل وهمست بحب 
: بيبصوا علينا
سمية : دا جوزك يبنتى فيه ايه
فارس :- اسكتي بقى 
بدأ يحط رقم الجلوس وهي دافـ"نة رأسها فى رقبته وماسكة فيه بقوة وخايفة بشدة
فارس :- ٩٨ ونص 
حور بصيت بصدمة:- بتكدب صح عشان تجبر بخاطري
فارس :- لا والله حتى شوفى
بصيت بصدمة وفرحة شديدة حضنته بحب كبير وفرحة
: هههههههههههه انا كدا هبقى دكتورة صح انا مبسوطة اوى
فارس ببأبتسامة على فرحتها: واحسن دكتورة كمان 
باركولها الجميع و صليت ركعتين شكر لله وهي بتبكي من فرحتها
هنا كانت فى بيتها مبسوطة جدا بنتيجاتها وبتتكلم مع حور على التليفون
هنا بفرحة : انا وانتي جابنا نفس المجموع انا مبسوطة اوى
حور :- وانا كمان
سعاد ( ام هنا ) :- مبارك يا حور يبنتي
حور : ربنا يبارك فى عمرك يخالتوا و مبارك لهنا 
فجأة سمعوا صوت الجرس بيرن 
هنا :- طب سلام بقى يا حور هبقى اكلمك بعدين
فتحوا الباب وهي بتلبس طرحتها لاقيت علي واقف على الباب
هنا :- مستر علي
علي :- مقدرتش الصراحة قولت لازم اجاي اطمن بنفسي 
هنا بفرحة شديدة:- انا جبت ٩٨ ونص وهدخل طب 
علي بفرحة شديدة:- بجد مبارك يهنا
سعاد :- تعال يعلي يبنى
هنا :- انتوا تعرفوا بعض
علي دخل وقف قدامها واتكلم بحب شديد :- تتجوزيني
هنا بصدمة و فرحه:- ايه 
علي :- كنتي مفكرة اني بحب غيرك وانا اصلا مش عايز غيرك انا بحبك انتي وبس يهنا ومش هحب غيرك تتجوزيني انا اتكلمت مع والدتك و وافقت مش فاضل غيرك 
هنا بفرحة وهي بتهز راسها بدموع :- موافقة طبعاً
بعد مرور أربع شهور كانت حور فى التاسع و هنا وعلي اتخطبوا وحور وهنا دخلوا كلية الطب 
حور :- فارس فارس قوم قوم انا بولد
فارس : بقالك اسبوعين بتقولي كدا ومش بتولدي يا حور نامي 
حور بتعب :- والله انا بولد قوم بسرعة وديني المستشفى مش قادرة 
فارس قام بسرعة:- ايه طب اعمل ايه
حور : بقولك بولد مش قادرة ناديلي ماما 
لابست حور بسرعة وبألم 
حور : لا مش قادرة اااااااه
فارس شالها بسرعة: اهدي اهدي و خدي نفس هنروح المستشفى دلوقتي ماشي اهدي 
راحوا كلهم معاه المستشفى
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ♥️
الممرضة:- الف مبروك جيه لحضرتك ولد زي القمر
فارس بخوف : طب و حور حور كويسة 
: المدام و الولد كويسين عن اذنكوا
فى غرفة فى المستشفى
فارس راح قعد جنب حور وهو بيمسك ابنه اذن فى ودنه بحب 
حور بدموع الفرحة:- هنسميه ايه 
فارس : ياسين ايه رأيك
حور :- جميل اوى يحبيبى
فارس :- شكله جميل اوى صح 
حور : شبهك 
فارس :- نفس لون عيونك بالظبط 
باركولهم الجميع و رواحوا البيت بسلام 
حور كانت قاعدة عند مامتها و ماسكة ابنها اللي بقى عمره ايام : يااتي يااتي على الجمال طالع لابوك بالظبط شوفت بيجي على السيرة
حور :- ايه يحبيبى
فارس :- انتي فين 
حور :- انا عند ماما ياسين مكنش مبطل عياط فنزلتلها تلحقني
فارس : وعامل ايه دلوقتي
حور : كويس 
فارس : طب سبيه لمرات عمي واطلعي على السطح
حور : ليه
فارس : اما تيجي هتعرفي يلا
حور :- ماشي 
سابت ياسين مع مامتها و طلعت لفارس بصيت للمكان بأنبهار فكانت الارض مليانة بالورود والبلالين اللي كانت متعلقة وشاشة العرض اللي بدأت تعرض صورهم بصيت بدموع لاقيته واقف جانبها وهو بيرش الورد عليها بحب 
حور :- كل دا عملته عشاني
فارس : عشان اقولك اني بعشقك عشان اشكرك على انك خلتيني اب لطفل منك انتي 
اتكلم بصوت عالى جدا وهو بيقف فى نص السطح وبيبص للسما : انا بعشقك يا حور 
حور راحت وقفت جانبه وبصيت للسما واتكلمت بصوت عالى جدا: وانا بحبك يا فارس 
شالها بحب وهو بيدوخها وهي مبسوطة جدا وبتضحك
راحوا وقفوا عند البلكونة حضنها من ضهرها وهو بيدفـ"ن رأسه فى عنقها وهو بيستنشق ريحتها
حور:- هتفضل تحبني لحد امتى يا ابو ياسين 
فارس ببأبتسامة عاشق : لآخر نفس فيا  بحبك اوى يا حور عايز افضل اقول الكلمة دي فى كل ثانيه حبي ليكي اتعدى الجنون يا حوري 
 #النهاية

عاوزينكو تنورنا علي جروبات الواتس والتليجرام بتوعنا علشان هنبدا ننزل هناك روايات كتييييييييييير جدااااا كاملة ومن غير لينكات كمان

علشان تدخلو واتساب دوسو هنا

علشان تدخلو تليجرام دوسو هنا

تعليقات