القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خدعتني الايام الفصل الثالث 3

رواية خدعتني الايام الفصل الثالث 3

رواية خدعتني الايام الفصل الثالث 3 اصبحت متوفرة الان،تم نشر رواية خدعتني الايام الفصل الثالث 3 لأول مرة على موقعنا وموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وحققت استجابة كبيرة من قبل القراء على الموقع. و في هذا السياق، سنقدم لكم رواية خدعتني الايام الفصل الثالث 3

رواية خدعتني الايام الفصل الثالث 3

رواية خدعتني الايام الفصل الثالث 3









رواية خدعتني الايام الفصل الثالث 3

الممرضه بفزع:الحقنا يا دكتور كنان المريضه اسماء هربت من المستشفي ومحدش لقيها يقع هذا الخبر علي امير مثل صاعقه صعقته 
واحرق"ت قلبه  وتحول لي رماد فاشتع"ل غض"با وجذب يد الممرضه بحده وقال بصوت يشبه زائير الاسد الغاض"ب فارتعبت الممرضه في نفسها
امير:ممكن افهم ازاي هربت وانتوا موجدين معها مش انا نبهت عليكي تخالي بالك منها انتي ايه غبيه مش بتفهمي...
كانت الممرضه ترتجف امامه برعب وخوف فيستفز كنان من طريقه امير المتهوره ويجذبه بعيدا عن الممرضه التي تجري بسرعه فورا ما امرها كنان فيجن امير
امير:انت ازاي تسيبها تمشي
ينظر اليه كنان ببرود  ثما يتجاهل امير ويذهب لي مكتبه ويلتقت مفاتيحه وهاتف وينزع البلطو ويلبس الجاكت بتاعو ويتحرك لي يجد امير في وجهه ينظر اليه بغ'ضب نا"ري ووجهه يشبه الجم"ر المش'تعل ويجذبه من ياقه قميصه
امير بحده:انت عندك برود لا يوصف 
يبعد كنان يده ببرود وهو مبتسم 
كا عادته
كنان:لو فضلنا نرغي كده كتير مراتك هتكون طفشت علي السودان يلا وسحب يده وخرجوا 
وصعدوا كل شخص في سيارته لكن قبل ان ينطلقوا يسألوا كنان
كنان:امير هي ايه اكتر حاجه بتحبها اسماء وبتفرحها
يبتسم امير حين يتخيل بسمه اسماء  وعيونها تضوي ببريق الشقاوه والفرحه التي تسحر قلب امير
يبتسم كنان ويستفز امير فهو يعشق ان يستفزه
كنان:سفرت فيه رد عليه بدل ما تفضل عايش في خيالك علي طول
يتعصب امير ويجز علي اسنانه بغض"ب ويهمس والله شكلي هدفن:ك في الصعيد مع عادل
كنان:رد يا عم السلحفاه
امير بعصبيه:بتحب البحر والنيل
كنان ببسمه ما:تمام سلام يا روميوا
واطلقوا لكن امير كان علي اخره من كنان بعد بحث طويل يصل كنان لي الكورنيش ويوقف سيارته حين يري طيف اسماء بلقرب من الكورنيش فينزل من سيارته ويقترب منها دون ان تشعر
 تجلس  اسماء علي كورنيش قصر النيل تبكي وتنعي حظها ولا تلاحظ 
كنان الذي يقف خلفها ويضع يده في جيبه يتأمل اسماء بظرات كلها  اعجاب.....
اسماء:يارب ان تعبت من وجع القلب زمان اتوجع قلبي من بابا وماما وكنت مفكر ان عادل وياسمين عوض وسند ليه يا رب انا خلص تعبت وقرارت اخلص من حياتي واقتربت من صور الكورنيش وصعدت فوقه وكادت ان تقفز وهي تبكي تقول سمحني يا رب انا تعبت من حياتي ورفعت قدمها في الهواء واستعدت لي القفز لولا  انها سمعت صوت يقول لها
 الدكتور كنان:مش من حقك تخلصي من حياتك عشان هي مش حياتك لي وحدك 
تلتفت اليه اسماء بتعجب وضيق
اسماء:افندم وانت مالك 
يقترب منها كنان ويجذبها من خصرها فتصرخ اسماء وتشتمه
وانت مالك يا بارد
يبتسم كنان ويقول لا مالي عشان انتي حامل وانا الا انقذتك...
تصدمك اسماء وقبل ان ترد تجد امير يقف امامهم وهو يشتع"ل 
غص"ب ويصرخ  بهم طافح
كنان: انا سكت عليك كتير يا كنان لكن كله الا اسماء 
فيلك"م كنان بقوه غاض"به لكن كنان لم يهتز وظل ثابت بقوه وهو مازال يحمل اسماء المصدومه مما يحدث لها
امير بحده:نزلها احسن لك
كنان ببرود:لا مش هنزلها الا عملته ده هدفعك تمنه غالي اوي
يتعصب امير ويجذب اسماء منه لكن كنان يتمسك بيها ويظلوا يتشاجر"وا عليها فتصرخ اسماء حرام  عليكو انا تعبانه
فيصمتوا ويتركها كنان
فتنظر اليه اسماء بشكرا بعد ما علمت انه دكتورها الذي انقذها
اسماء بجديه:ممكن تمشي يا دكتور كنان وبجد شكرا ليك علي كل حاجه
ينصرف كنان وهو يشعر يلغيره من امير وامير مثله ايضا
تطلب اسماء من امير ان يساعدها في خطتها  لكن اولا يجب ان ترتاح فيأخذها لي بيته الخاص لا احد يعلم بيه
بعد ان ترتاح وتاكل تجلس مع امير 
امير بحب:ها ايه قرارك
اسماء باصرار وقوه:انا محتاجك مساعدتك 
يقترب منها امير وينظر اليها بحب ويمسك يدها انا تحت امرك روحي مللك
تشعر اسماء بلخج فتسحب يدها منه فيحرج امير ويبتعد عنها ويجلس علي الكرسي المقابل لها
امير باحراج :انا اسف
اسماء:محصلش حاجه المهم انا مش عوز حد يعرف بحملي
امير باستفهام:ليه
تتنهد اسماء وتقول
اسماء:انا قرارت اخد حقي من ياسمين  وعادل انا هنتقم منهم وهخليهم يتعذب"وا بنفس الطريقه الا عذبوني بيها وانت سلا"حي
امير بعدم فهم:مش فاهم قصدك
اسماء بقسوه:انا هطلق من عادل ونمثل اننا اتجوزنا بعد شهور العده 
وان الطفل ده طفلك وانت عارف ياسمين  بتحبك ازاي دي مهوسه بيك وعادل بيغير منك تصور بقي لما تحكم عليهم يتجوزوا وانا اتجوزك صوريه ونعيش كلنا تحت سقف واحد ده قمه العذ"اب
لم تهتم بمشاعر امير الذي يتعذب في حبها ويتألم لي سمعه هذا
اسماء ببرود وجاف:ردك ايه هتساعدني. و لا هتتخله عني
يرد امير ويقول:ا.....
يتبع

عاوزينكو تنورنا علي جروبات الواتس والتليجرام بتوعنا علشان هنبدا ننزل هناك روايات كتييييييييييير جدااااا كاملة ومن غير لينكات كمان

علشان تدخلو واتساب دوسو هنا

علشان تدخلو تليجرام دوسو هنا

 

تعليقات